الاصابات التي تحدث للرياضيين أو الناتجة عن التدريب بشكل خاطئ (الحلقة 3)

7- متلازمة رضفة الفخذ

الألم تحت الركبة الذي يزداد سوءا مع الركض أو نزول السلم أو الجلوس مع ثني الركبتين لفترات طويلة، يمكن أن يكون علامة على متلازمة الرضفة الفخذية، وقد تسمع صوتاً مثل الطحن أو الصرير، خصوصا مع الجري أو القفز أو جلوس القرفصاء، إن تغييرا مثل زيادة طول مسافة الجري يمكنه أن يسهم في الألم.

وهي تحدث عند عدم اصطفاف عظام الساق السفلية، مما يسبب انزلاق غير طبيعي بين الرضفة (الركبة) وعظمة الفخذ، هذا الاختلال يؤدي إلى إجهاد وتمزق بين الغضروف وأسطح العظام، فيسبب الألم.

الاحتياطات: الحفاظ على الوضع الصحيح للركبتين، مع التمارين التي تعزز مرونة عضلات الفخذ والورك، وكثيرا ما يوصف الجلوس ورفع الساق لتعزيز عضلات الفخذ. أيضا تجنب تكرار الانحناء أو القرفصاء.

 

8- التهاب الأوتار والعضلة ذات الرأسين

 

الألم في مقدمة الكتف، وضعف عضلة الذراع العلوية، ربما يكون علامة على التهاب الأوتار، وتحدث عادة نتيجة الإجهاد المفرط والمتكرر للحركة.

رفع الأثقال والسباحة والتنس والجولف يمكن أن يسبب كل من التهابات العضلة ذات الرأسين، والتهاب الأوتار، وهو يشير إلى التهاب الوتر الذي يعلق العضلة ذات الرأسين العليا بعظام الكتف.

غالبا ما يصاحب تلف الكفة الدوارة، التهاب الأوتار والعضلة ذات الرأسين. تسبب شعورا بالألم في مقدمة الكتف يزداد سوءا مع رفع الذراع لأعلى، وقد ينتقل الألم إلى عظم الذراع العلوية، وعضلات الكتف.

الاحتياطات: التدريب المتقاطع، عن طريق تغيير الأنشطة والتمارين بحيث تتجنب تكرار الحركات العلوية أي رفع الذراع لأعلى، والحرص على ما يكفي من وقت الراحة بين التدريبات. التحقق من وضعية الجسد الصحيحة، لأن الوضع الخطأ يزيد من خطر التهاب الأوتار.

 

9- الإصابات الصدرية

 

فقدان السيطرة على الحديد أو الدمبل الذي ترفعه أثناء تمرينات الصدر مع الكثير من الوزن، يؤدي إلى تمزق في عضلات الصدر، وهي إصابة خطيرة.

ستشعر بألم التمزق، وغالبا ما يتحول لون الصدر والجزء العلوي من الذراعين إلى الأسود والأزرق، وفي بعض الأحيان يمكن رؤية العضلة المصابة بوضوح، ويجب التوجه لجراح العظام في غضون أيام لمعرفة إذا ما كانت الإصابة تحتاج إلى جراحة.

الاحتياطات: تأكد من قدرتك على التحكم في الوزن الذي ترفعه، وفي حال كنت ترفع وزناً ثقيلا جدا، عليك الاستعانة بالزملاء في الصالة لمساعدتك حتى لا تفقد السيطرة عليه أو يسقط منك.

 

10- تمزق عضلات الكتف

 

أصوات النقير والأحاسيس غير المريحة، في أعماق عضلات الكتف، أثناء تمرينات الصدر، قد تمثل أعراضا لتمزق غضروفي. “هذا يشير إلى تمزق في المصدة الغضروفية، قد يكون بسبب الإفراط في التمارين، أو إصابة مباشرة في الكتف، مثل السقوط على يد مشدودة.

الاحتياطات: قد لا يكون من الممكن منع التمزق الشوكي، ولكن أي ألم غير مريح أو تورم في منطقة الكتف، يستحق الفحص، وإذا لم يتحسن الألم فلابد من التوجه لجراح العظام لتحديد السبب وخيارات العلاج، وتعديل التمارين لتجنب الألم.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

X